الثلاثاء , 21 سبتمبر 2021

حبر ساخن

عصمت حسان / شاعر لبناني – مؤسس ورئيس منتدى شواطئ الأدب – بشامون الضيعة

**جهنم
إلى أهلنا في عكار وتليل المنكوبة، جرحنا واحد، وكلنا سيأكلنا الحريق إذا لم ننهض معاً

وصدقتَ
هذا العيشُ
مرٌّ علقمُ
ومصيرُ شعبٍ لا يثورُ
جهنمُ

كم كنتَ يا راعي البلادِ
حريقَها
وبكلّ سلطانِ المجاعةِ تحكمُ

هذي “التليلُ” اليومَ تدفعُ
عمرها
كرمى نظامٍ جائرٍ لا يرحمُ

خرجتْ إلى جمر الضياء
مرادها
بعضُ الضياءِ
وأنتَ قلبك معتمُ

يا شعبُ
يا ثوارُ
يا كلّ الدنى
لبنانُ يحرقه البلاءُ الأعظمُ

الجوعُ بين الناس
ذئبٌ فاتكٌ
والذلُّ فرعونُ الفسادِ الأظلمُ

حتى الرغيفُ غدا يّسمسَرُ
قمحهُ الباكي
ويحكمُ خابزيه المجرمُ

والصامتونَ على الجراحِ كثيرُنا
لكنّ صنّاعَ الشقا
لن يفهموا

هذي تليلُ وقد بكتْ
عكّارُها
والنارُ يشعلها الفسادُ الأبكمُ

فكأنَّ بيروت الحريقَ توحدتْ
بشمالِ جرحِ الناسِ
يرويها الدمُ

وكأنّ صرخةَ كلّ بيتٍ جمرةٌ
وأظنُّ لو خرجتْ
سيشعلها الفمُ

لبنان هذا اليوم جرحٌ واحدٌ
في كلّ بيتٍ
للكرامةِ مأتمُ

قوموا انهضوا
هدّوا القلاعَ جميعَها
فنهوضكم للثأرِ حقاً بلسمُ

لا تسقطوا في العارِ
عارٌ أنكمْ قتلى
وقاتلكمْ بفخرٍ يحكمُ

خاصّ – إلا – 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*