السبت , 3 ديسمبر 2022

ضيوف إلّا

عصام الاشقر.. الإعلام ينقصه الحرفيّة

**حوار مع عصام الاشقر عصام الاشقر:” على اللبناني ان يقتنع ان هناك ما يسمى بالاختصاص ولا يتجاوز الخط الاحمر.” معدنه من ذهبٍ أبيض، صاغ ملامحه بخبرةٍ وجهدٍ وكدٍّ وتعبٍ وسنين، كأنّك في حضرته أمام منجمٍ مكتظٍّ بكنزٍ دفين كلما بحثتَ عنه تشوّقت لمعرفةِ ما يملك من تواضع وثقة عاليةٍ بالنفس، كلما أردت أكثر أن تنبش شخصيته المبنية على إنسانية مميّزة ... أكمل القراءة »

عاطف سليمان.. شعلة الصحافة والإعلام المصري

عاطف سليمان / صحافي وإعلامي مصري – القاهرة اكثر ما ينطبق عليه القول المصري الشائع… “هوه ابن بلد “.. لأنه أصيل وعريق وطيب ومتواضع وشهم.. بدأ الصحافة وهو لا يزال طالبا في السنة الجامعية الأولى، لم يعتمد على ثقته بنفسه، وثقافته، وشخصيته الهادئة فحسب.. ، بل راهن على رصيد آخر لديه، راهن على حبّه للمهنة، التي قادته لعشق الصحافة، فلم ... أكمل القراءة »

لمى عرنوق: “الدكتور بشار الأسد دعمنا ماديّاً ومعنويّاً”

سيدة أنيقة الفكر والمظهر, جميلة القلب والروح، صافية الذهن والتصرف، لائقة الحضور والصوت، جديرة بالنجاح لكثرة مثابرتها من أجل الإرتقاء بعالم الموسيقى إلى حيث يسبح حسّها المرهف، وحيث يتكوّن في داخلها سيمفونيات من المحبة، والتسامح، قوامهما كورال المحبة الذي أثمر سيرتها الذاتية العريقة، هي السيدة لمى عرنوق التي طبعت طرطوس في حناياها جوا من الرومنسية، والقضايا الانسانية الحالمة فكان ل”الا” ... أكمل القراءة »

ايلي أحوش..”على الاعلامي أن يبتعد عن النمطية “

متيقّظ في عمله الإعلامي حدّ الدقّة، والثبات والثقة في الذات التي تسعى لإبراز كامل طاقاته، وشغفة، رافداً عبر ابتسامته التلقائيّة الكثير من الإيجابية للمُشاهد، يصعد بأفكاره إلى سلّم التحدّيات ليبرز هوية خاصّة به عبر الشاشة دون الوقوع في عبثيات المهنة فنجد في مهاراته العالية ذاك الشاب الطموح الذي يزرع في الصخر نباتا من المعرفة، والدأب المتواصل الذي يؤكّد أنه القادر ... أكمل القراءة »

ندى عماد خليل ” الكتابة بكل أنواعها عالم يتسع لأجنحتي”

ندى عماد خليل / كاتبة وممثلة وإعلامية لبنانية – بيروت بوسع ندى عماد خليل أن تصل إلى القمّة في طموحها، ولا تتنازل عن ذكائها في مجتمع مليء بالمحسوبيات، لذا اختارت أن لا تدوس فرامل الفكر عند حدود معيّنة بل قرّرت دخول رالي المفاضلة والمزامنة في العطاء والتميز والنجاح بحيويّة لافتة، على كافة الصُعُد إن كان تمثيلا أو كتابةً في عالم ... أكمل القراءة »

نادين جابر:” الصبّاح وإيغل فيلم أفضل شركات الانتاج “

  على سجيتها تكتب تتخيل المشهد وتجعل الحوار سلساً فينساب المشهد على أعين المشاهدين دون تكلف أو تزلف حيث نندمج مع الواقع والخيال منتظرين الأحداث بفارغ الصبر، متأنيّة تنتقي الشخصيات من صلب المجتمع، تسعى هادفة أن تكون كتاباتها العميقة في قلب كل انسان له قيمة إنسانيّة بحتة فتلج إلى قلوبنا دون استئذان، باحثة عن موضوعات جديدة واضعة من ذاتها في ... أكمل القراءة »

ريما صيرفي:”لا بدّ من تطهير  قطاع الإعلام الألكتروني من الطفيليين  والدخلاء على المهنة “

بحرفيّةٍ عالية، وبمهارةٍ ثلاثيّةِ الأبعاد تبدو في مهنتها حيث تمتلك زمام الإعلام المرئي، والمسموع، والمكتوب، بسلاسة وتناغم في قبضتها دون أي ارتباك أو تقاعس، وذلك ليس من باب الشهرة إنما من باب التمرّس وإثبات الذات، جميلة الفكر هي والمنطق معاً، رائعة الحضور، كثيرة الحبور في ابتسامتها وحبها لرسالتها الصحافية لذا دخلت من الباب العالي في قناتها عبر اليوتيوب، لتُحدِث فرادةً ... أكمل القراءة »

وسام صبّاغ :” الكوميديا طبخة من أصعب الطبخات.. أساسها النصّ”

جميل الروح حيويّ الحضور، تسلّل برشاقة لقلب جمهوره واستقرّ فيه دون استئذان فأحبّه جمهوره وأخلص له تماماً كما تفانى هو بالبحث عن ابتسامة ترتسم على وجه متابعيه.. مهنة التمثيل لديه ليست مجرّد مهنة بل شغف يعيشه حدّ الإبداع حيث دخل عالم الكوميديا من بابه الواسع باسطاً أمام معطيات الحياة، الحياة بحلوها ومرّها، جاعلاً منها مادّة دسمة لإغناء قدراته غير الإعتياديّة، ... أكمل القراءة »

المسؤول العربي متهاون طالما المسؤولية تتقاطع ومصالحه الماليّة

الإنسانيّة هاجسه الأول، والإنسان محور اهتماماته الدائمة، العلم والوعي والعمل ثالوث أقدس بديدنه، عندما ينتفي أحد أضلاع هذا المثلّث ينهار الآخر بتقديره، لا يحبّ الثرثرة بل يمضي الوقت الأكبر في التأمّل والأمل لإرضاء ضميره بالحفاظ على الاختيار الأمثل لضمان أمن المجتمع وسلامة المواطن، لا تقف مساعيه عند ثغرة أو عثرة، بل يحرّكه إيمانه، ويدفعه وجدانه الحيّ، لقول الحقّ وقهر الباطل.. ... أكمل القراءة »

يوري مرقدي..”لبنان لم يعد يشبهني ولم يعد يلبّي طموحاتي “

فنّان مهذّب دمث خلوق، أوجد الجديد في الساحة الفنيّة وحافظ على نفسه متميّزاً في ساحة الغناء دون الهبوط إلى عالم تقليدي، إذ وظّف اللغة العربية الفصحى في أغنيته، بسلاسةٍ وجماليّة لا مثيل لهما، يعتمد على إنسانيّته في متابعة الحياة دون الوقوف أمام حواجز المجتمع الماديّة الرخيصة، يحلّق خارج السرب حيث يرى أن سماءَه تتفرّد بلبنان الجميل، لا يساوم على حرّيته ... أكمل القراءة »